• ما اللغات التي تلقى المسيح الموعود الوحي بها؟
  • علام يدل تعدد لغات نزول الحي هذا؟
  • ما هي صدر أنجمن أحمدية؟ ومن مؤسسها؟
  • وما الهدف منها؟

س: هل تعرف شيئا مما أوحي إلى المسيح الموعود باللغة العربية والفارسية والأردية والبنجابية والإنجليزية؟

ج: لقد أوحى الله له في اللغة العربية والأردية كثيرًا، كما أوحى له بالفارسية والبنجابية، وله بعض الإلهامات باللغة الإنجليزية أيضًا، وهذا يمثّل برهانًا قويًّا على صدقه، إذ لم يكن يعرف الإنجليزية. وفيما يلي بعضُ ما أوحي إليه باللغة العربية لغة القرآن، فقد أوحى الله إليه قائلا:

1. «يا أحمد بارك الله فيك، ما رميت إذ رميت ولكن الله رمى.»

2. «أنت مني بمنـزلة لا يعلمها الخلق.»

3. «لولا الإكرام لهلك المقام.» وفيما يلي ترجمة بعض ما أوحي إليه باللغة الأردية وتعريبه: جاء نذير في الدنيا، فأنكروه أهلها وما قبلوه، ولكن الله يقبله، ويُظهر صدقه بصولٍ قويٍّ شديدٍ، صول بعد صولٍ.ومما أوحي إليه بالفارسية ما ترجمته: لا تتكئ على عمْر لا يدوم. ومما أوحي إليه باللغة البنجابية ما ترجمته: إذا كنتَ لي، كان العالم كله لك.وباللغة الإنجليزية أوحى الله إلى عبده قائلا: I shall give you a large party of Islam. أي: سوف أعطيك جماعة كبيرة من المسلمين. God is coming by His army. He is with you to kill enemy. أي: إن الله آتٍ بجيشه. إنه معك لقتل العدوّ.

س: إذا كان المسيح الموعود لا يعرف اللغة الإنجليزية، فكيف تلقّى الوحي بهذه اللغة؟

ج: لما كان مبعوثا إلى جميع الأمم، فأوحى الله تعالى إليه في بعض الأحيان بهذه اللغة أيضا للدلالة على عالمية بعثته . وكان ذلك على أسلوبين، فأحيانًا يرى هذه الإلهامات الانجليزية مكتوبة بالخط الفارسي (الأردي)، وأحيانًا أخرى يسمعها فيحفظها كما هي دون أن يدرك مدلولها، ثم يكتبها بخط فارسي ثم يسأل عن مدلولها بعض أصحابه الذين يجيدون اللغة الانجليزية. والدليل على ذلك أنه قد نقل هذه الإلهامات في كتابه «البراهين الأحمدية» بالخط الفارسي (الأردي)، وكتابتها في كتابه «حقيقة الوحي» لا يعني إلا أنه قد استعان ببعض أصحابه فيما بعد ليكتبها له بالخط الإنجليزي ليفهمها الناس باللغة التي نزلت بها.

وقد صرح في هذين الكتابين أنه كان يسأل بعض أصحابه عن مدلول هذه الإلهامات كونه لا يعرف هذه اللغة. وبين مثالا على ذلك؛ إذ جاءه شخص، فألهم الله تعالى إلى سيدنا المسيح الموعود : ( This is my enemy) «أي: هذا عدو لي» فسأل الشخص نفسه معنى هذا الإلهام. (البراهين الأحمدية، الخزائن الروحانية، المجلد الأول، هامش الصفحة رقم 572)

وهناك رواية رواها العدو اللدود لسيدنا المسيح الموعود ؛ المولوي محمد حسين البطالوي- وقد نشرها في مجلته «إشاعة السنة»، والتي نقلها الشيخ يعقوب علي عرفاني في رواياته- يروي فيها المولوي البطالوي أنه سأل سيدنا المسيح الموعود عن إلهاماته باللغة الإنجليزية: بأي لغة يراها في كشوفه، فهل يراها مكتوبة؟ أي في خط إنجليزي، أم في جمل إنجليزية مكتوبة بخط فارسي؟ فأجاب أنه يُرى له جمل إنجليزية مكتوبة بخط فارسي.

س: ما هي «صدر أنجمن أحمدية» وما أهدافها ومَن مؤسسها وما أنشطتها ومجالات عملها؟

ج: صدر أنجمن أحمدية هي الهيئة الإدارية الأحمدية العليا التي أسسها سيدنا المسيح الموعود عام 1906م للمحافظة على الأموال المتبرَّع بها إلى صندوق «بهشتي مقبرة»، واستثمارها وإنفاقها على البرامج والمشاريع المختلفة بانتظام، وقد شكّل سيدنا المسيح الموعود لجنة سماها اللجنة المشرفة على شئون «بهشتي مقبرة»، وهذه اللجنة هي نفسها تسمى الأنجمن. وهذه اللجنة لم تكن مثل اللجان الدنيوية أو الديمقراطية الأخرى، وإنما كانت قد شُكّلت للمحافظة على تلك الأموال التي كانت ستُجمع من خلال نظام الوصية ولنشرِ الإسلام في أرجاء المعمورة. ولهذه الهيئة دوائر مختلفة تسمى «النظارات» ويسمى رئيس كل دائرة «الناظر». أما رئيس الناظرين فيسمى «الناظر الأعلى»، علما أن هذه النظارات لم تكن قائمة في زمن سيدنا المسيح الموعود ، وإنما أسسها المصلح الموعود عام 1919م، وكان عددها في بادئ الأمر أربعًا فقط وهي:

1. نظارة التأليف والنشر؛ ترَأسَها المولوي شير علي .

2. التعليم والتربية؛ ترَأسَها المولوي سرْوَر شاه .

3. الشئون العامة؛ ترَأسَها مرزا بشير أحمد .

4. بيت المال؛ بأمانة الأستاذ عبد الغني . وعُيِّن المولوي شير علي ناظرا أعلى.وتوجد مكاتب لهذه الهيئة في مركز الجماعة بربوة. 1. النظارة العليا: ومديرها يسمى الناظر الأعلى يقوم بتوجيه الأوامر والإرشادات إلى الناظرين، ويتلقّى التقارير منهم، فهو المسئول أمام رئيس «صدر أنجمن أحمدية»، وتتبع له النظارات التالية:

1.نظارة الديوان: تهتم هذه النظارة بجميع الأمور الديوانية في صدر أنجمن أحمدية من توظيف الموظفين وما إلى ذلك.نظارة بيت المال (دخْل): هذه النظارة معنية بجمع التبرعات الرسمية، إذ يتعين على كل أحمدي ذي دخل أن يتبرع بما يعادل الواحد من ستة عشر (16/1) من دخله كل شهر، أما المنخرطون بنظام الوصية فهم يتبرعون على أقل تقدير بعُـشر دخلهم الشهري، ومِن كل ما يملكون من عقار وما إلى ذلك من الممتلكات المختلفة.

2. نظارة بيت المال (صرْف) : هذه النظارة تنظر أين تصرف هذه الأموال، وتقوم بتحديد ميزانية كل نظارة، كما تحتفظ بكل سجلات النفقات المختلفة.

3. نظارة الشئون العامة.

4. نظارة الإصلاح والإرشاد المركزية.

5. نظارة الإصلاح والإرشاد الإضافية المحلية.

6. نظارة الإصلاح والإرشاد الإضافية للدعوة إلى الله: هذه النظارة أنشأها سيدنا الخليفة الرابع رحمه الله لتلبية المقتضيات المتزايدة في ميدان التبشير والدعوة إلى الله، وتُعنى فقط بالدعوة إلى الله. وينصبّ اهتمامها على تبليغ الناس دعوة المسيح الموعود ، وذلك بصورة منظمة وبحملة مكثـفة، مع إزالة كل ما يختلج في صدورهم من وساوس واعتراضات، كما وتهتمّ بنشر الكتيبات وأشرطة مجالس الأسئلة والأجوبة بأصوات الخلفاء وعلماء الجماعة.

7. نظارة الإصلاح والإرشاد لتعليم القرآن والوقف المؤقت: هذه النظارة مكلفة ببذل المساعي الحثيثة لتعليم القرآن الكريم لأفراد الجماعة والآخرين، إذ من أبرز علامات الإمام المهدي أنه سيحيي مفاهيم القرآن نقيّةً من كل الشوائب التي قد لحقت بها، فقد ورد في الحديث «…لا يبقى من القرآن إلا رسمه…»، والوقف المؤقت هو أن يوقف الإنسان حياته لخدمة الدين ما بين أسبوعين على الأقل إلى ستة أشهر، حيث ينطلق الواقف على حسابه الشخصي إلى المدن والقرى ويحاول إنجاز هذه المهمة.

8.نظارة التعليم: أنشئت هذه النظارة لرفع المستوى العلمي لأفراد الجماعة الإسلامية الأحمدية ولتوجيه الطلاب الأحمديين إلى ما يرفع مستواهم العلمي، وهي المسؤولة عن الإشراف عليهم من جميع النواحي، كما تقدِّم هذه النظارة الجوائز للمتفوقين وذلك لتشجيعهم وإثارة الحماس في نفوس الآخرين، وتقدم المساعدات النقدية للطلاب الفقراء المستحقين. وهناك عشرات المدارس وليس في ربوة فقط ثمة مدرستان ابتدائيتان وثانوية ومدرسة تحفيظ القرآن الكريم تسيّرها هذه النظارة.

9. نظارة الزراعة: هذه النظارة تقدم لأفراد الجماعة المشورات المختلفة في مجالات الزراعة وتنميتها.

10. نظارة خدمة الدراويش: أنشئت هذه النظارة لإنشاء الروابط بين دراويش قاديان وسكان باكستان ولرعاية أقرباء الدراويش المقيمين في باكستان ولقضاء حاجاتهم وتقديم الحلول لمشكلاتهم.

11. نظارة دار الضيافة: هذه النظارة مسؤولة عن تنظيم بيت الضيافة أو ما يسمى مطعم المسيح الموعود في مركز الجماعة بربوة، وتبذل كل ما في وسعها من أجل تأمين كافة وسائل الراحة والرفاهية لضيوف المسيح الموعود .

12. نظارة الطباعة والنشر: من واجب هذه النظارة أن تطبع كتب الجماعة الإسلامية الأحمدية ومنشوراتهما ونَشْرها.14. نظارة الشئون الخارجية.