غزوات النبي صلى الله عليه وسلم

محمد أحمد نعيم

داعية إسلامي أحمدي

غزوات النبي

س: عند فتح مكة أمر رسول الله بقتل بعض المجرمين الخطِرين، كم كان عدد هؤلاء؟
ج: كانوا خمسة عشر شخصا؛ مثل عِكرِمة بن أبي جهل، ووحشي؛ قاتل حمزة (عمّ النبي )، وهند؛ التي أمرت بقتل حمزة .

س: وهل قُتل كلهم؟
ج: كلا بل عفا عن معظمهم، وإنما نفَّذ حكم الإعدام بأربعة أشخاص فقط.

س: أي صحابي نال شرف رفع الأذان على سطح الكعبة المشرّفة؟
ج: سيدنا بلال ، وقد رفعه قبل صلاة الظهر.

س: كم من الأوثان والأصنام وُجدت في الحرم حول الكعبة، وماذا فعل بها رسول الله ؟
ج: 360 صنمًا، وقد هدمها رسول الله بيده، كما هدم صنم هبل الذي كان بداخل الكعبة وأخرجه منها. وقد رأى بداخل الكعبة صور الملائكة وغيرهم، ورأى صورة لإبراهيم وفي يده الأزلام يستقسم بها، وقال : قاتلهم الله، ما كان إبراهيم يستقسم بالأزلام.. فقام بطمس هذه التصاوير.

س: أي آية من القرآن كان رسول الله يقرأها في أثناء تحطيم الأصنام؟
ج: وَقُلْ جَاء الْحَقُّ وَزَهَقَ الْبَاطِلُ إِنَّ الْبَاطِلَ كَانَ زَهُوقًا

س: لمن سلّم رسول الله مفاتيح الكعبة بعد الفتح؟
ج: أعاد المفاتيح إلى سيدنا عثمان بن طلحة ، إذ كان حاملها قبل الفتح.

س: في أي بيت استراح رسول الله واستحمّ يومَ الفتح؟
ج: في بيت أم هانئ – ابنة أبي طالب- رضي الله عنها.

س: كم يوما أقام في مكة بعد الفتح؟
ج: ثمانية عشر يوما تقريبا.

س: متى كانت غزوة تبوك، وما هو اسمها الآخر؟
ج: هذه الغزوة كانت في العام التاسع من الهجرة، وتسمى ’’غزوة العُسرة‘‘ لأن المسلمين واجهوا – في طريقهم لقتال الروم- مصاعب هائلة وتعرضوا لمشاكل جسيمة إذ كان السفر شاقا وبعيدا باتجاه الشام، والوقت صيف، والحر شديد، والرواحل قليلة، والماء قليل، والزاد يسير، لكن الصحابة ضربوا أروع أمثلةٍ في الوفاء، ولم يتهاونوا ولم يستكينوا.

س: متى فرض الحج؟
ج: في العام التاسع من الهجرة.

س: كم يومًا ظل مريضًا قبل وفاته؟
ج: ثلاثة عشر يوما.

س: كم يوما أقام في حجرة عائشة أيام المرض؟
ج: ثمانية أيّام، وذلك بإذن من سائر الأزواج.

س: كم أعتق من العبيد والغلمان أيامَ المرض؟
ج: أربعين.

س: مـتى كانـت وفاة رسـول الله ؟
ج: توفـاه الله يوم الاثنـين 13 ربيـع الأول 11 هـ، الموافق 8 /6 / 632 م

س: أين دُفِن ؟
ج: في حجرة عائشة رضي الله عنها بالمدينة المنورة.

س: من حفر له القبر؟
ج: أبو طلحة .

Share via