القرآن الكريم

القرآن الكريم

أَفَلا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِنْدِ غَيْرِ اللهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلافًا كَثِيرًا
(النساء: 83)
“خيرُكم من تعلّم القرآن وعلّمه.”
(الحديث)

وكل العلم في القرآن لكن            تقاصر عنه أفهام الرجال
وما القرآن إلا مثلَ دُررٍ                  فرائد زانها حُسنُ البيانِ
(سيدنا المسيح الموعود )

س: ماذا قال رسول الله عن فضل تلاوة القرآن الكريم؟
ج: ليس منّا من لم يتغنَّ بالقرآن.

س: وماذا قال سيدنا المسيح الموعود في هذا الخصوص؟
ج: لقد قال: إن التغني بالقرآن الكريم أيضا من العبادة.

س: ما هي المدة الإجمالية لنـزول القرآن الكريم؟
ج: اثنان وعشرون عاما وخمسة أشهر وأربعة عشر يوما تقريبًا.

س: ما هي أطول سور القرآن وما هي أقصرها؟
ج: أطول سور القرآن «البقرة» وأقصرها «الكوثر».

س: ما هي أطول آية في القرآن الكريم؟
ج: آية الدَّين يا أيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذا تَدايَنْتُم بِدَيْنٍ إلَى أَجَلٍ مُسَمًّى فَاكْـتُبُوهُ…الخ (البقرة: 283).

س: ما هي أقصر آية في القرآن الكريم؟
ج: ثُمَّ نَظَرَ (المدثر:22).

س: ما هي أطول كلمةٍ في القرآن الكريم؟
ج: كلمة لَيَسْتَخْلِفَنَّهُم (النور: 56).

س: من حيث عدد الكلمات ما هي الكلمة التي وقعت في نصف القرآن؟
ج: كلمة «وَلْيَـتَـلَطَّفْ» في الآية 20 من سورة الكهف.

س: ما هي آخر السور نزولاً؟
ج: أورد البخاري ومسلم – عن البراء بن عازب- بأن آخر سورة نزلت كاملة هي سورة التوبة. وأورد مسلم – عن ابن عباس- بأن آخر سورة نزلت من القرآن هي: إِذَا جَاء نَصْرُ اللهِ وَالْفَتْحُ… (سورة النصر).

س:ما هما أول وآخر آية من حيث النـزول؟
ج: أول ما نزل على سيدنا محمد هو آية اِقْرَأ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ (العلق: 2)، أما الآية الأخيرة التي نزلت على الرسول ففيها عدة روايات: فقد أورد البخاري عن ابن عباس، والإمام أحمد عن عمر بأن آخر آية نزلت هي وَاتَّـقُوْا يَوْمًا تُرْجَعُوْنَ فِيهِ إِلَى اللهِ (البقرة: 282).
بينما أورد البخاري ومسلم عن البراء بن عازب بأن آخر آية نزلت هي آية الكلالة: يَسْتَفْتُونَكَ قُلِ الله يُفْتِيكُمْ فِي الْكَلاَلَةِ… (سورة النساء). كما أورد الإمام أحمد عن ابن عباس عن أُبي بن كعب قال بأن آخر آية نزلت هي: لَقَدْ جَاءكُمْ رَسُولٌ مِّنْ أَنفُسِكُمْ… (سورة التوبة).

س: ما هو أول حكم من أحكام القرآن من حيث ترتيب الكتاب؟
ج: يَأيُّهَا النَّاسُ اعْبُدُوْا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ والَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُم تتَّقُوْنَ (البقرة: 22).

س: كم فريقا ذُكِر في أوائل سورة البقرة في الآيات السبع عشرة الأولى حصرا؟
ج: ذُكرت في مستهل سورة البقرة ثلاث فِرَقٍ هي: المتقون المؤمنون بالغيب، والكافرون، والمنافقون، وقد نصح سيدنا الخليفة الثالث للمسيح الموعود أفراد الجماعة أن يحفظوا هذه الآيات ويتبيّنوا على الدوام في أي فريق يندرج كل فرد منهم.

Share via
تابعونا على الفايس بوك