إمام الجماعة يدين هجوم السياسي الهولندي خيرت فيلدرز على الإسلام

إمام الجماعة يدين هجوم السياسي الهولندي خيرت فيلدرز على الإسلام

__

إمام الجماعة الإسلامية الأحمدية يدين هجوم  السياسي الهولندي خيرت فيلدرز الأخير على الإسلام

 في عمل مستفز ومثير للقلق، صعّد زعيم حزب الحرية في هولندا، خيرت فيلدرز، من حملته ضد الإسلام عن طريق وضع ملصق بشع على باب مكتبه البرلماني،  حيث شوه في هذا الملصق علم المملكة العربية السعودية من أجل الإساءة للإسلام والنبي الكريم محمد والقرآن الكريم. وقد نشر فيلدرز هذا الهجوم على الإسلام على نطاق واسع.

الجماعة الإسلامية الأحمدية تدين هذا العمل الذي قام به خيرت فيلدرز بأشد العبارات، وهذه الخطوة تسيء إلى مشاعر الملايين من المسلمين الأبرياء ومحبي السلام في جميع أنحاء العالم. وليس لعاقل أن يؤيد مثل هذه الحملة المتواصلة وغير العادلة من الإساءة التي قام بها فيلدرز على مدى السنوات القليلة الماضية، وتفوض الجماعة الإسلامية الأحمدية أمر خيرت فيلدرز إلى يدي الله تعالى.

وردًا على ما قام به فيلدرز، قال إمام الجماعة الإسلامية الأحمدية العالمية الخليفة الخامسة حضرة ميرزا ​​مسرور أحمد:

 “إن الجماعة الإسلامية الأحمدية تدين بشدة هذا الهجوم الأخير على الإسلام الذي قام به السياسي الهولندي  خيرت فيلدرز في الوقت الذي يصرخ فيه العالم من أجل السلام، إن مثل هذه الأعمال الاستفزازية لا يمكن إلا أن تزيد من زعزعة الاستقرار في العالم وتدمر السلام والوئام”.

“نحن المسلمين الأحمديين ندعو باستمرار من أجل السلام والعدالة والتسامح على جميع مستويات المجتمع. وأعود وأكرر أن العالم اليوم في خطر شديد وعلى جميع الناس العمل من أجل تعزيز مجتمع قائم على المودة والرحمة والاحترام المتبادل. وينبغي لجميع الأطراف العمل من أجل وضع حد لجميع أشكال الكراهية وأن يدان علنًا ​​أي بيانات أو أفعال يمكن أن تسبب الألم والمعاناة”.

 كما تشكر الجماعة الإسلامية الأحمدية بعض الشخصيات البارزة في الحكومة الهولندية بما في ذلك نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية، لإدانتهم علنًا ​​فعل فيلدرز الأخير.

تعريب: إبراهيم وريم إخلف

Share via
تابعونا على الفايس بوك