• دين الرسول صلى الله عليه وسلم هو فحوى كل تجديد.
  • في المواعيد المُحددة في السنن الإلهية ينبعث نور التجديد.
  • المسيح الموعود وبلدته وجلسته.
  • أهم المعالم في موطن المسيح الموعود وبيته.
  • دراويش قاديان نظراء أهل بدر.
  • سلام ودعاء ختامي

أَبْيَاتٌ مَنْظُومَةٌ بِالتَّزَامُنِ مَعَ اِنْعِقَادِ الجَلْسَةِ السَّنَوِيَّةِ

لِلجَمَاعَةِ الإِسْلَامِيَّةِ الأَحْمَدِيَّةِ فِي قَادِيَانِ دَارِ الأَمَانِ،

وَهِيَ لِسَانُ حَالِ نَاظِمِهَا المُشْتَاقِ لِلَثْمِ ذَلِكَ الثَّرَى المُبَارَكِ

فِي تِلْكَ البُقْعَةِ المُقَدَّسَةِ.

‘.

وُقُوفًا لَدَىٰ دَوْحَةِ المُصْطَفَىٰ

بِأَفْنَانِهَا الخَضْرَةِ النَّاضِرَة

تَمُدُّ فُرُوعًا إِلَىٰ كُلِّ صَقْعٍ

بِبَغْدَادَ، بَيْرُوتَ، وَالقَاهِرَة

تَفَكَّرْتُ فِي كُنْهِ ذَاكَ الجَمَالِ

وَنَوْرَاتِهِ الغَضَّةِ المُزْهِرَة

فَقِيلَ بِأَنَّ مَسَاعِي النَّبِيِّ

لَتُثْمِرُ حَتْمًا، أَلَسْتَ تَرَىٰ؟!

 وَأَثْمَارُهَا غَضَّةٌ لَيِّنَة

وَسَائِغَةٌ دَائِمًا لِلْوَرَىٰ

عَلَىٰ حِينِ مَوْعِدِ رَبِّ الزَّمَانِوَفِي القَادِيَانِ كَمَا النَّاصِرَة

غُلَامٌ مَسِيحٌ يَجِيءُ بِبُرْءٍ

لِكَهْمَاءَ حَتَّىٰ اِنْثَنَتْ بَاصِرَة

وَمَنْ شَاءَ فَلْيَنْظُر المُبْرَئِينَ أُلُوفًا أُلُوفًا بِذَاكَ الثَّرَىٰ

وَهُمْ مِنْ أَقَاصِي الدُّنَا أَقْبَلُوا نُزُولاً بِدِلْهِي وَأَمْرِتْسَرَا

إِلَىٰ القَادِيَانِ تَمِيلُ القُلُوبُ تُسَابِقُ فِي خَفْقِهَا القَاطِرَة

بِأَرْضِكِ شَوْقًا تَحُطُّ الرِّحَالُ وَبَعْدَ السُّرَىٰ هَدْأَةُ الخَاطِرَة

بِدَارِ المَسِيحِ، وَبَيْتِ الدُّعَاءِ، وَبَيْتِ الرِّيَاضَةِ، فَالمَقْبَرَة

هُنَالِكَ يَرْقُدُ حِبُّ النَّبِيِّ وَأَظْلَالُ أَنْصَارِ وَالمُهَاجِرَة

سَلَامًا بِدَافِعِ حُبِّي العَمِيق دَرَاوِيشَ بَلْدَتِنَا العَامِرَة

لَأَنْتُمْ بِعِدَّتِكُمْ أَهْلُ بَدْرٍ تَنَاءَىٰ لَكُمْ جَحْفَلُ الغَادِرَة

يَرُدُّ الإِلٰهُ الكَيْدَ بِنَحْرٍ فَيُعْجِبُ كُلَّ النُّهَىٰ الحَائِرَة

فَفِي كُلِّ حِينٍ عَلَيْكُمْ سَلَام وَأَنْتُمْ وُجُوهُ الهُدَىٰ المُسْفِرَة

سَلَامٌ تَجِيشُ بِهِ الخَافِقَاتُ بِحُبِّ نَبِيٍّ عَظِيمٍ سَرَىٰ

فَيَا رَبِّ بَلِّغْ سَلَامِي وَحُبِّي إِمَامَ الزَّمَانِ وَأْهلَ القِرَىٰ

وَيَا رَبِّ بَارِكْ دُعَائِي اِسْتَجِبْ أَعِنْ حَبَّتِي رَبِّ أَنْ تُثْمِرَا