دعاء لقبول الحق والثبات عليه (2)

رَبَّنَا آَمَنَّا بِمَا أَنْزَلْتَ وَاتَّبَعْنَا الرَّسُولَ فَاكْتُبْنَا مَعَ الشَّاهِدِينَ
(آل عمران 54).

في الوقت الذي قوبل فيه حضرة المسيح الناصري بالرفض والتكفير من جهة مشايخ عصره، آمنت به فئة من ذوي الفطرة السعيدة، وأعلنوا اتباعهم له ونصرهم إياه . وتنقل لنا سورة المائدة المشهد في الآية السابقة، فحين قال حضرته : “مَنْ أَنْصَارِي إِلَى اللَّهِ؟!” قَالَ هؤلاء الْحَوَارِيُّون: “نَحْنُ أَنْصَارُ اللَّهِ، آمَنَّا بِاللَّهِ وَاشْهَدْ بِأَنَّا مُسْلِمُونَ”، ثم دعوا الله تعالى بالدعاء المذكور، فهو دعاء مأثور عن جماعات المؤمنين في أوقات نبذ أقوامهم رسالة الحق